شاهد مباشر خدمة الكنيسة كل يوم أحد  ·  الصفحه الرئيسيه  ·  حلقات اذاعيه  ·  محطات التلفاز  ·  نبذ إليكترونيه  ·  الانجيل مجانا  ·  أتصل بنا  

 هذا الموقع والخدمات من


 أفضل عشرة ترانيم

(1) أميل عوض - بدخل عرش النعمة
(2) زياد شحادة - ما تعلش الهم وتخفش
(3) نزار فارس - أوهام
(4) زياد شحادة - ترنيمة ها ععدي
(5) ليديا شديد - يسوع أنت كنزي العظيم
(6) لا لن أكون لغبرك - ترنيم ليديا شديد
(7) يا صاحب الحنان
(8) أني لرافع عيني
(9) وسط التجـــــارب
(10) بمراحم الرب


 أطبع ما تريد من نبذ

· الجاهلات ... لم يأخذن .. زيتـًا، وأما الحكيمات فأخذنَ زيتـًا (متى 25: 3، 4)
· مغفورة لكِ خطاياكِ ... إيمانكِ قد خلَّصكِ! اذهبي بسلامٍ (لوقا 7: 48- 50)
· لأنه ماذا ينتفع الإنسان لو ربح العالم كله وخسرَ نفسه؟ أو ماذا يعطي الإنسانُ فداء
· فقال الرب: .. إني عَلِمتُ أوجاعهُم، فنزلتُ لأنقِذهُم (خروج 3: 7، 8)
· فتستقون مياهًا بفرحٍ من ينابيع الخلاص (إشعياء 12: 3)
· سوف تكون قيامة للأموات، الأبرار والأثمَة (أعمال 24: 15)
· وفيما هو يقترب نظرَ إلى المدينة وبكى عليها (لوقا 19: 41)
· كل مَن يعمَلُ الخطية هوَ عبدٌ للخطية (يوحنا 8: 34)
· «.. بعد ذلك الدينونة» (عبرانيين 9: 27) «وليسَ بأحدٍ غيرهِ الخلاص. لأن ليس اسمٌ آ
· لأن أُجرة الخطية هي موت (رومية 6: 23)
· أنا الذي كنتُ قبلاً مُجدِّفًا ومُضطهدًا ومُفتريًأ. ولكنني رُحِمت، ... وتفاضلَت ن
· التوبة
· حاسبًا عارَ المسيح غنىً أعظمَ مِن خزائنِ مصر (عبرانيين 11: 26)
· إن كانت خطاياكُم كالقرمز تبيَّضُّ كالثلجِ. إن كانت حمراءَ كالدودي تصير ُ كالصوف
· «هكذا أحب الله العالم حتى بذلَ ابنهُ الوحيد، لكي لا يهلَك كُل مَن يؤمن بهِ، بل ت
· «بدون سفك دم لا تحصل مغفرةٌ» عبرانيين 9: 2)
· «تعالوا إليَّ يا جميع المُتعبين والثقيلي الأحمال، وأنا أُريحُكُم» (متى 11: 28)
· «لأن الحزن الذي بحسب مشيئة الله يُنشئ توبة لخلاص بلا ندامة»(2كورنثوس 7: 10)
· «الذي فيه لنا الفداء بدمهِ، غفران الخطايا، حسب غنى نعمتهِ» (أفسس 1: 7)
· وخذوا باقة زوفا واغمسُوها في الدم ... فحين يرى الدم .. يعبر الرب عن الباب ولا يد
· ليس بأحدٍ غيرهِ الخلاص. لأن ليس اسمٌ آخر تحت السما، قد أُعطيَ بين الناس، بهِ ينب
· الشمس تشرق، والشمس تغرب، وتسرع إلى موضعها حيث تشرق (جامعة 1: 5)
· بشارة الخلاص
· الإنسان .. لا يعرف وقتهُ (جامعة 9: 12)
· مُتدين، ولكن؟!
· أنا هو الطريق .. ليس أحد يأتي إلى الآب إلاَّ بي (يوحنا 14: 6)
· الله أعطانا حياة أبدية، وهذه الحياة هي في ابنهِ ... كتبتُ هذا إليكم .. لكي تعلمُ
· الذي لنا فيهِ الفداء، بدمهِ غفران الخطايا (كولوسي 1: 14)
· سامحهما جميعًا (لوقا 7: 42)
· هذا هو عمل الله: أن تؤمنوا .. مَن يُقبل إليَّ فلا يجوع (يوحنا 6: 29، 35)

مقالات قديمة


 أحدث الحلقات الاذاعيه

المتحدث: د. حليم حسب الله
الموضوع: مؤتمر واشنطن دي سي 2016 -د. حليم حسب الله - السبت مساء
تاريخ الأضافه: 07/05/2016

الأستماع الآن


الذي يؤمن به لا يُدَان، والذي لا يؤمن قد دِينَ، لأنه لم يؤمن باسم ابن الله الوحي


الذي يؤمن به لا يُدَان، والذي لا يؤمن قد دِينَ، لأنه لم يؤمن باسم ابن الله الوحيد. (يوحنا 3: 18)
ما يطلبه الله من الإنسان هو الإيمان. وعلّة الدينونة الحقيقية ليس أن الإنسان أخطأ، بل إنه لم يؤمن. والمصير الأبدي لبني البشر يُحدِّده موقفهم من المسيح: كل مَن يضع ثقته في المُخلِّص لن يُدَان، أما الذي لا يثق فيه، فقد دِين. فالمسيح أكملَ عمل الخلاص على الصليب. والأمر الآن لا يتوقف على قُدرة الشخص في تخليص نفسه، بل على موقفه من المسيح المُخلِّص: أَ يقبله أم يرفضه؟ فإذ هو قبله يتمتع بالخلاص، أما إذا رفضَهُ، فلا يبقى أمامه سوى الهلاك الأبدي. وكل البركات بدءًا من الخلاص مضمونة في قبول تلك العطية العُظمى، والإيمان بابن الله الذي بيَّن تلك المحبة لنا. وأن يرفض الإنسان تلك العطية العُظمى فهذا أمر مُميت «فكيف ننجو نحن إن أهملنا خلاصًا هذا مقدارُهُ؟» (عبرانيين 2: 3).
والمسيح هو حجر الامتحان الوحيد؛ إنه الميزان الأدبي والروحي للبشر. وبحسب إيمان الإنسان أو عدم إيمانه يتقرَّر مصيره الأبدي: الحياة أم الموت، السماء أم جهنم. والسؤال المطلوب الإجابة عليه هو: أَ تؤمن بالمسيح أم لا تؤمن؟



هذا التأمل مقدم من خدمة الزب فريب


إذا تود الحصول او عدم الحصول على مثل هذه النبذ بطريقة دورية فنرجو أن تشترك معنا فى القائمه البريديه لتستلم التأمل على بريدك مباشرة و بشكل متكرر كل أسبوع.

لك الأحقية في إرسال ونسخ وإعادة طبع هذا التأمل ألي من تريد. فنرجو أن ترسله إلي جميع أفراد عائلتك و أصدقائك.
 


شاهد نشاطات الكنيسة:- مؤتمرات، مسرحيات، وجوقات ترانيم


 برنامج رسالة من القلب


شاهد مباشر خدمة الكنيسة كل يوم أحد  ·  الصفحه الرئيسيه  ·  حلقات اذاعيه  ·  محطات التلفاز  ·  نبذ إليكترونيه  ·  الانجيل مجانا  ·  أتصل بنا
الله محبه
Email: Godislove71@verizon.net
Privacy Policy

انشاء الصفحة: 0.02 ثانية